أهلا وسهلا بكم في مركز الصافية للأرصاد الجوية تابعوا معنا أخر تحديثات خرائط الطقس وصور الأقمار الصناعية للأرصاد الجوية

كن متنبيء

  • كن أنت المتنبئ الجوي لنفسك !
تعلم التنبؤ الجوي ليس أمر يحصل في ليلة أو يوم ، المتنبئون الجويون الماهرون يتعاونون لكي يتطوروا في علم الرصد الجوي والتنبؤ ، أولها الوقت ثانيها التركيز وقاعدة متينة من المعلومات وقابلية للتوصل والاستجابة ومهارات في التواصل مع الاخرين .

علوم التنبؤ ودقتها لن تتحسن لديك إلا إذا سخرت لها وقت من يومك لدراسة بيانات الأرصاد الجوية ، إن قراءة مُخرجات الخرائط الجوية الصادرة من النماذج الجوية العالمية لن يفيدك ، فهي فقط أداة يجب عليك قراءة بيانات الرصد الجوي لكي تستفيد وبشكل يومي ، بعد أن تقوم بدراسة بيانات الرصد الجوي المباشر أو لأوضاع طبقات الجو العليا والسفلى ( الاقمار الصناعية ,سرعة الرياح في المنطقة والحرارة والرطوبة وغيرها ) وتصل لإستنتاج تستطيع حينها أن تقارن إستنتاجك مع ما أصدرته النماذج من توقعات للهطول أو درجات الحرارة المتوقعة وغيرها من توقعات وبيانات، ومن ثم التعديلات تتم في حال وجود إختلاف كبير بين ما وصلت إلية وبين ما وصلت إلية النماذج .

إن الوقت الذي تقدمه للإطلاع على هذه المعلومات يختلف حسب الظروف الجوية في منطقتك.بعض الأمورالواجب دراستها قبل إصدار التوقع أو التبنؤ هي :-

- تحليل الخرائط لكل طبقات الجو ( عن طريق الاستعانه بالنماذج العددية الجوية وهنا نقصد فقط بيانات طبقات الجو وليس نتائج ماتوصلت اليه النماذج )
- الموجات الدينامكية الحراريه THYETMODYNAMIC SOUNDINGS

- مقارنة الخرائط ومخرجاتها من عدة نماذج.

- إستخدام الخرائط المتوفرة من النماذج العددية ك GfS\NAM وغيرها .

- دراسة خرائط الجو والتحليلات الحالة للطقس من محطات الرصد الجوي المنتشره في منطقتك وحولها مثل درجة الحرارة درجة حرارة الندى الضغط الجوي أماكن تواجد الكتل الهوائيه من خلال الخرائط الجوية وغيرها.

 تذكر دوما الطريق للمجد والتطور محفوف بالتعب والألم !

إعداد فريق محطة القدس للأرصاد الجوية مع التعديل بواسطة مركز الصافية